- على مدى 25 عاما , كان الأطباء يقومون بجراحات تشريط القرنية لإصلاح قصر النظر , طول النظر , الإستجماتيزم , وفى بداية الثمانينات , إتجهت الأبحاث إلى الليزر لاصلاح عيون الإبصار عن طريق تشكيل القرنية بليزر الإكسيمر.
 

- واليوم وبعد أكثر من خمسة عشر عام على بداية إستخدامه , أصبحت التكنولوجيا المصاحبة لليزر الأكسيمر متطورة جدا , بحيث أصبحت درجة الدقة و الأمان لهذه الجراحات أمر لاشك فيه.

 

- تعتبر طريقة الليزك فى جراحات ليزر الأكسيمر هى الأكثر تطورا وأمانا من الطرق الأخرى وذلك لعدة أسباب منها:

 

1- عدم شعور المريض بالألام الحادة المصاحبة للجرحات الأخرى بالليزر والتى كانت تستمر ما بين ثلاثة أيام و أسبوع.

 

2- الثبات التام لتصحيح الابصار على مدى السنين الطويلة بعد الجراحة على عكس الطرق التقليدية عندما كان قصر أو طول النظر يرتد بصفة جزئية على مدى الشهور التالية للجراحة.

 

3-تخفيض نسبة المضاعفات المحتملة على القرنية بصفة شبه كاملة من سحابات أو قرح.

 

كيف يتم إجراء الليزك:

 

بعد أن يتم تخدير العين عن طريق نقطة قصيرة مخدرة يوضع المريض على سرير جهاز الليزر حيث يطلب منه الطبيب التركيز على هدف مضئ بلون أحمر لتجنب حركة العين ثم تتم بقية الجراحة فى مدة دقيقتين لكل عين يشعر المريض فيها و لمدة ثوان معدودة ببعض الضغط على العين ولكن بدون الشعور بأى الم على الإطلاق.

 

تعليمات يوم الجراحة:

 

- يجب الإمتناع عن لبس العدسات اللاصقة لمدة أسبوع قبل الجراحة.
- لا يجب وضع الروائح (الكولونيا أو البارفان)فى يوم الجراحة.
- لا يجب وضع مكياج للعين فى يوم الجراحة.
- بعد الجراحة بساعة , يشعر المريض ببعض الألم و الحرقان بالعينين , واللذان يستمران لمدة حوالى ثلاث ساعات.
- يعطى المريض قطرة توضع بالعين لمدة اسبوع أو أسبوعين.
- ممنوع منعا باتا الدعك بالعينين لمدة الأسبوع الذى يلى الجراحة.
- فى اليوم التالى للجراحة , يمكن النظر شبه طبيعيا كما كان الحال بالنظارة قبل الجراحة ويستمر النظر فى التحسن لمدة 10 أيام.
 
 
 
 

متى تكون مناسبا لإجراء الجراحة؟

- إذا كان السن 18 عاما أو اكثر.

- إذا كان لديك قصر نظر أو طول نظر أو استجماتيزم فى الحدود المعرفة لإصلاح الليزر (يستشار الطبيب)

- لايجب إجراء الجراحة للسيدات الحوامل.

- إذا كان  قصر نظر أو طول نظر أو استجماتيزم خارج الحدود الممكنة للإصلاح بالليزر , يمكن إجراء الجراحة بحيث يتبقى جزء من عيب الإبصار بعد الجراحة يحتاج به المريض نظارة بسيطة بحيث يكون الإعتماد عليها أقل كثيرا من النظارة الأصلية.